الصحفي الليبي فاضل المسعودي في ذمة الله

توفي الصحفي الليبي فاضل المسعودي، السبت الماضي، في أحد مستشفيات مدينة فيفي  السويسرية، عن عمر يناهز الـ«84 عامًا».

وقال أحد أفراد العائلة في تصريح اعلامي إنّ المستشفى رفض تسليم جثمان فاضل المسعودي إلى ابنه الذي كان يرافقه بالمستشفى في حينه، لأسباب مادية تتعلق بتسديد رسوم الإيواء للمستشفى، مما جعل الابن يتأخر في إبلاغ أقاربه بوفاة الوالد، قبل أن تُحلَ هذه الإشكالية، التي تولّى حلّها أخيرًا المجلس الرئاسي، حسب قوله.

You might also like More from author

Leave A Reply

Your email address will not be published.