جامعة طبرق: أزمة السيولة أربكت العمل في الجامعة وإداراتها

أكدت رئاسة جامعة طبرق أن أزمة السيولة النقدية التي تشهدها البلاد تسببت في إرباك العمل بالجامعة والإدارات التابعة لها، مشيرة إلى أنّ أغلب الأساتذة الأجانب المتعاقدين مع كليات الجامعة اضطروا إلى ترك العمل بسبب غياب السيولة والحوالات المصرفية بالعملة الصعبة. وقالت إدارة الجامعة إن أغلب رؤساء الجامعات في ليبيا يعانون أزمة السيولة لأن التعليم الجامعي في حاجة مستمرة لدعم يومي ومتواصل من أجل تقديم الخدمات التعليمية للطلاب. وإن العملية التعليمية الجامعية تتطلب توفير الإمكانات المتمثلة في القرطاسية العامة للكليات والصيانات الدورية والإنشاءات والتحويرات وغيرها، ودونها تتعطل العملية التعليمية.

You might also like More from author

Leave A Reply

Your email address will not be published.