فرنسا تعتزم وقف بيع سيارات البنزين والديزل بحلول 2040

تعتزم فرنسا حظر بيع جميع سيارات البنزين والديزل بحلول عام 2040، حسبما أعلن وزير البيئة، نيوكلاس هولوت، يوم الخميس الماضي.

وقال هولوت، في مؤتمر صحافي لإعلان خطة الحكومة بشأن المناخ: “نعلن وقف بيع سيارات البنزين والديزل بحلول 2040”. وأضاف أن هذا قد يفرض “عبئا” ثقيلا على شركات صناعة السيارات المحلية.

ويأتي هذا الإعلان ضمن سلسلة إجراءات خطة الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، لجعل فرنسا دولة خالية من الكربون بحلول عام 2050، بحسب ما ذكر موقع صحيفة “إندبندت” البريطانية.

وقال هولوت، الذي كان ناشطاً بيئياً معروفاً قبل تعيينه في حكومة ماكرون، إن فرنسا ستوقف استخدام الفحم لإنتاج الكهرباء بحلول عام 2022، وإن ما يصل إلى 4 مليارات يورو من الاستثمارات سيساعد على تعزيز كفاءة استخدام الطاقة.
وتعد هذه الإعلانات جزءا من خطة خماسية لتشجيع الطاقة النظيفة والوفاء بالتزامات البلاد بموجب اتفاقية باريس. وأكد هولوت أن الحكومة تريد الحفاظ على “قيادة” البلاد في سياسة المناخ.

وأضاف “نريد أن نبرهن على أن مكافحة تغير المناخ، يمكن أن تؤدي إلى تحسين الحياة اليومية للشعب الفرنسي”.

وأعلن في هذا السياق، عن حوافز لمساعدة مالكي مركبات الديزل، من طراز ما قبل 1997 والسيارات ما قبل 2001 لاستبدالها بأخرى، سواء أكانت جديدة أم مستعملة.

وفرنسا ليست البلد الوحيد الذي يهدف إلى حظر السيارات التي تعمل بالوقود. فقد كانت هولندا والنرويج قد أعلنتا سابقاً، أنهما تريدان التخلص من مركبات البنزين والديزل بحلول عام 2025، وأعلنت ألمانيا والهند عن خطط مماثلة قبل عام 2030.

You might also like More from author

Leave A Reply

Your email address will not be published.